منتدى الأسعاء


ثقافة ، تراث ، فن ، حضاره ، رياضة ، سياسه
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلتسجيل دخول الأعضاءدخول
 
 

  

شاطر | 
 

 مسرح باكثير..ريادة باكثير للأدب الأسلامي سبقت المصطلح.

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
fahad aqeel
مـشـرف الأسعاء الشامل
مـشـرف  الأسعاء الشامل
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1161
المزاج : أحترام قوانين الأسعاء
الأوسمه : المشرف المتميز
تاريخ التسجيل : 28/03/2008

مُساهمةموضوع: مسرح باكثير..ريادة باكثير للأدب الأسلامي سبقت المصطلح.   الثلاثاء 09 ديسمبر 2008, 3:17 pm

د· محمد أبو بكر حميد
في رابطة الأدب
الإسلامي العالمية بالرياض ريادة باكثير للأدب
الإسلامي سبقت المصطلح
كتب
محمد إبراهيم عقده - الرياض:
وسط ركود الأدب وبيات طال وامتد ليشمل المنتديات الثقافية والفاعلين في حقولها من شعراء ونقاد ودارسين.. تتميز رابطة الأدب الإسلامي العالمية - فرع الرياض بندواتها الشهرية المنتظمة وكثرة الحضور الذين يمثلون أعماراً ومهناً وبيئات مختلفة، وكعادتها في الأربعاء الأخير من كل شهر، نظّم فرع الرابطة محاضرة ضافية أو احتفالية كبيرة عن الكاتب والروائي والشاعر المسرحي الإسلامي الرائد علي أحمد باكثير.
أما المحاضر فهو الباحث المعروف الدكتور محمد أبو بكر حميد الذي يعتبر بحق أمين تراث باكثير يخدمه ويكتب عنه ويحاضر فيه وينشر المجهول منه منذ 52 عاماً بلا كلل أو ملل حتى جمع كل ما تركه باكثير في اليمن ومصر والسعودية وكل بلاد استطاع أن يصل إليها،
فاجتمعت لديه ثروة قيمة عن هذا الأديب الإسلامي الكبير فأصدر عنه عدة كتب وأبحاث ونشر مسرحيات باكثير المجهولة، طبعتها مكتبة مصر·· وهو في صدد إصدار ديوان باكثير الكامل . بعد تحقيقه ومراجعته وضبطه في أكثر من ألف صفحة، وهو حدث سيهز الوسط الأدبي كلّ
مأساة باكثير:
ابتدأ الدكتور محمد أبو بكر حميد محاضرته بالحديث عن الحرب الطاحنة التي شنها اليسار الماركسي المصري على باكثير في ستينيات القرن الماضي الميلادية، فقد كان الشيوعي المعروف أحمد جمروش وراء إبعاد أعمال باكثير عن المسرح القومي المصري بعد إن كان فارسه الذي لا يُبارى ودشن محمود أمين العالم الحملة عليه في الصحافة المصرية بعد عرض مسرحيته حبل الغسيل بمقال غاشم كتبه في مجلة المصور في 1965/8/20م وحاول فيه . بباكثير في تهمة سياسية ثم تحاورته الأقلام الحمراء واحداً تلو الآخر

وانتهت تلك الحرب بوفاته في 01/11/9691م وكان معظم الجدل والهجوم من قِبل تلك المجموعة قد أنصب حول فكر باكثير وأدواته الفنية وأسلوبه ومنهجه المتفرِّد في أسلمة الموضوعات البعيدة عن تاريخ العرب والمسلمين أو إسباغ ثوب الدين على موضوعات يُعتقد أنها لا تناسبه في رأيهم، وكان هذا قارب باكثير أو وسيلته الأساسية للعبور بالأدب الإسلامي إلى العالمية علي حد تعبير المحاضر.

بذور الاتجاه الإسلامي في أدب باكثير

ركّز د. حميد على الاتجاه الإسلامي في أدب باكثير، وتتبع بذور هذا الاتجاه عند باكثير منذ صباه في موطنه الأصلي (حضرموت) باليمن، فقد تأثر بالمدرسة السلفية المستنيرة في سن حياته المبكرة· وقال د· حميد: إن باكثير تأسس فكرياً وعقدياً على مدرسة العروة الوثقى وأعجب بجمال الدين الأفغاني والإمام محمد عبده وذلك من خلال تلميذيهما السيد محمد رشيد رضا ومحب الدين الخطيب وكانت مجلة المنار لرشيد
رضا، والفتح لمحب الدين الخطيب لصلاته بانتظام في حضرموت وقد نشر عدة قصائد في مجلة الفتح فصرف في مصر قبل وصوله إليها، بعد أن هيأ له رشيد رضا سُبل الوصول إلى مصر وشجّعه عليه، فوصلها عام 4391م بعد أن أمضى سنة في عدن وأخرى في الحجاز.

ذكر الدكتور حميد: إن همام أو في بلاد الأحقاف هو العمل المسرحي الأول الذي كتبه باكثير في الطائف بالمملكة العربية السعودية سنة 4391م وهو عمل شعري يصور بشكل واقعي إلى حد كبير حياته في حضرموت، وتعتبر هذه المسرحية أول عمل أدبي يطبع في كتاب ليعبر عن (خط) باكثير الإسلامي
والتزامه العقدي، وقد صدّر هذه المسرحية بالآية الكريمة:âöä.øŒ$#ur%s{r&>Š%tæøŒÎ)uxRr&¼çmtBöqs%Å$$s)ômF{$$Î/á (الأحقاف:21) فقد كان باكثير رافضاً للبدع والخرافات ويعتبرها أساس تخلف العالم الإسلامي

ومنذ ذلك التاريخ التزم باكثير بتصدير أعماله الأدبية بآية قرانية حتى لو كان العمل بعيداً كل البُعد عن الإسلام، كأن تدور أحداثه قبل الإسلام أو مستقاة من الأساطير، وهنا يكمن جانب الفن في التزامه الإسلامي ويمكن تصنيف هذا الالتزام في اتجاهين:

أولهما: التعبير الفني غير المباشر عن المضمون الإسلامي وهو جانب في غاية الأهمية، وقد حذر باكثير الكتاب الإسلاميين من طغيان حماسهم لدعوتهم التي قد تنسيهم شروط الفن فقال: ينبغي للكاتب الداعية أن يحرص الحرص كلّه على سلامة عمله من الوجهة الفنية، وأن يدرك إن ذلك هو السبب الوحيد
لجعل الرسالة التي ينطوي عليها بليغة التأثير في الجمهور الذي يشاهده.

ثانيهما: يرى باكثير أن الموضوعات المستمدة من التاريخ والأسطورة تعين الكاتب على تحقيق غايته أكثر مما تعينه أحداث الجيل المعاصر ووقائعه.. يقول باكثير في هذا الصدد:. أغرمت بالموضوعات الأسطورية لأن الأساطير أغنى من التاريخ في المعنى وأرحب أفقاً وأكثر انطلاقاً من القيود الزمنية والظروف
المحلية.
رؤى باكثير وطرائقه الخاصة

يرى باكثير أن الكاتب الإسلامي أو العربي عموماً أقدر على توصيل المضمون الجديد (الإسلامي) وذلك عندما يوظف تاريخ وأساطير الشعوب والأمم الأخرى البعيدة كل البعد عن الإسلام في موضوعات يعبر فيها عن المضمون الإسلامي الذي سيصل بسهوله لتلك الأمم عندما تجد تاريخها وأساطيرها حاملة هذا المضمون الجديد في الثوب الفني المألوف لديها، وبالتالي ستفهمه وتتفاعل معه، وبهذه الوصفة يكون الأديب الإسلامي قد صنع جسراً لعبور أدبه إلى العالمية، مقدماً بذلك فكر أمته ورسالتها على أطباق من حضارتهم وتاريخهم وأساطيرهم
عدّد د. حميد المصادر التي ستقي منها باكثير أعماله بمختلف أشكالها منها الحياة المعاصرة، التاريخ الإسلامي، تاريخ حضارات ما قبل الإسلام، وكذلك عصر النهضة في أوروبا.. ولكنه يقرر أن أنجح أعمال باكثير التي عبّرت عن (التصور الإسلامي) هي تلك الأعمال التي تكون موضوعاتها بعيدة عن العرب والإسلام مثل (مأساة أوديب) المأخوذ من الأساطير الإغريقية ومسرحيات (أخناتون ونفرتيتي) و(أوزوريس) و(الفرعون الموعود) و(الفلاح الفصيح) من التاريخ والأساطير الفرعونية ومسرحية >فاوست الجديد< من أساطير عصر النهضة الأوروبية

وللتدليل على عمق المفهوم والمنحي الإسلاميان في أعمال باكثير المسرحية تحدث الدكتور حميد - محللاً - عن مسرحية (أخناتون ونفرتيتي) سنة 0491م والتي حاول فيها باكثير أن يفسر سيرة أخناتون تفسيراً إسلامياً حيث تدور أحداثه في إطارها التاريخي قبل الإسلام دون أية إشارة مباشرة للإسلام سوى المعنى الذي يخرج به القاريء أو المشاهد وهو معنى إسلامي بالطبع، وقد وجد باكثير في دعوة أخناتون للتوحيد اتفاقاً مع الإسلام· أما منهجه الذي يقوم على دعوة الحب والسلام، فقد اتبع في نشره أسلوباً سلبياً لا يتفق مع مثل ومنطلقات الإسلام فقد كان أخناتون يرفض استخدام القوة حتى ولو كانت لأجل الدفاع عن الحق أو إقرار السلام . ولقد بنى باكثير عمله المسرحي على تلك المفارقة الدرامية فكان أخناتون شديد القرب عن الإسلام في دعوته للتوحيد لكنه كان بعيداً عن منهج الإسلام في فهمه لدعوة الحب والسلام فدعوة الحق لا تستغني عن الدفاع بسيف العدل وقوته وقد أدرك أخناتون هذه
الحقيقة في آخر المسرحية، ولكن بعد أن وقعت المأساة وانهار ملكه ومعه دعوته.

وهذا هو المفهوم الجديد والفكرة التي أكد عليها باكثير في معالجته الدرامية لشخصية أخناتون في أطوارها المختلفة خلال فضاء النص كله وبمثل هذا التفسير الخاص يطالب باكثير كل أديب إسلامي أن يتعامل مع التاريخ ويتعرض له، كي يتضح الفرق بين دور الأديب في الخروج بتفسير جديد لأحداث التاريخ ووظيفة المؤرخ الذي يكتب التاريخ وأحداثه كما حدثت بالفعل

للموضوع بقيه



Fahad Aqeel [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


عدل سابقا من قبل فهدعقيل في الثلاثاء 09 ديسمبر 2008, 3:30 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasaa.yoo7.com
fahad aqeel
مـشـرف الأسعاء الشامل
مـشـرف  الأسعاء الشامل
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1161
المزاج : أحترام قوانين الأسعاء
الأوسمه : المشرف المتميز
تاريخ التسجيل : 28/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مسرح باكثير..ريادة باكثير للأدب الأسلامي سبقت المصطلح.   الثلاثاء 09 ديسمبر 2008, 3:19 pm

نواصل البقية من الموضوع :
معالجة أوديب.. إسلامياً:
يطرح د. حميد تساؤلاً ما الذي فعله
باكثير بأسطورة أوديب وهي إغريقية وثنية ليقدمها برؤية إسلامية؟ ثم يجيب عن تساؤله
هذا مجيباً.. إن أسطورة أوديب الإغريقية معروفة في آداب الشعوب جميعاً، وتناولها
عشرات الأدباء بطرائق مختلفة، ومن أهم من تناولها في الأدب العربي (توفيق الحكيم و
باكثير) تحكي الأسطورة أن معبد أبو لون الوثني الإغريقي تنبأ للملك لايوس ملك طيبة
بأن سيولد له غلام يقتل أباه ويتزوج أمه، وتدور كل أحداث الأسطورة لتحقيق هذه
النبوءة باعتبارها وحى الآلهة على نحو ما نعرف في مسرحية (سوفوكليس) الشهيرة
والشيء المدهش كما يقول د· حميد أن باكثير صّدر مسرحية (مأساة
أوديب) سنة 9491م بالآية الكريمة:âŸwur(#qãèÎ6®Ks?ÏN¨uqäÜäzÇ`»sÜø¤±9$#4¼çm¯RÎ)öNä3s9ArßtãîûüÎ7BÇÊÏÑÈ$yJ¯RÎ)Nä.ããBù'tƒÏäûq¡9$$Î/Ïä!$t±ósxÿø9$#urbr&ur(#qä9qà)s?n?tã«!$#$tBŸwtbqßJn=÷ès? á (البقرة
168ـ 169).
وإنه استطاع بجدارة أن يعيد صياغة هذه الأسطورة وجعلها تتفق مع التصور الإسلامي بعد أن
قام بتجريدها من عناصر الوثنية وجعل النبوءة من صُنع الإنسان، حين يغويه الشيطان
فيتبع خطواته ونزه الذات الإلهية عن الأمر بالسوء والفحشاء.
وهكذا جعل باكثير النبوءة مجرّد فرية اختلقها الكاهن الأكبر برشوة أخذها من الملك بوليب
ملك كورنث كان عقيماً، وقد تمكن باكثير في النهاية بإعادته لبناء الشكل الفني أن
يجعل أسطورة أوديب - وربما لأول مرة - أقرب إلى العقل والمنطق وتدور أحداثها في
عالم البشر بعد أن أنزلها من برجها الأسطوري إلى دنيا الواقع، والممكن والمتحمل.
فاوست باكثير الجديد:
النموذج الثالث الذي تعرض له المحاضر فهو (فاوست الجديد) سنة 8691م ذلك العمل المسرحي الذي
سعى الدكتور حميد لنشره بعد رحيل مؤلفه وطبعته مكتبة مصر وهو من أواخر أعمال
باكثير وموضوعة مستقي من أساطير عصر النهضة كان أول من كتبها الكاتب الإنجليزي
كرستوفر مارلو في القرن السادس عشر.. ولكن مسرحية فاوست للكاتب الألماني جوته
تفوقت على كل المعالجات الأخرى شهرة واقتداراً ومنها استوحى باكثير عمله.
سار باكثير في مسرحية فاوست الجديد على منهجه في التعبير عن فكره الإسلامي بشكل غير
مباشر من خلال التعامل مع الأسطورة البعيدة عن العروبة نسباً والإسلام عقيدة، وذلك
دون الإخلال بأجوائها التاريخية وبنية هيكلها الأساسية، فنجده يترك فاوست في بيئتة
الأوروبية، ويحافظ على الخطوط الرئيسية في البناء الفني لفاوست جوته.
لقد صنع باكثير من فاوست شخصية إنسانية واقعية بعد أن استبعد العناصر الخرافية
والأسطورة منها لهذا ظهر فاوست باكثير مؤمناً بالله لكنه ليس ذلك الإيمان الذي
يجعله يقاوم إغراء الشهوة فضلا عن أن طموحه العلمي كان عاملاً مهماً جعله يطمع في
الاتفاق مع الشيطان فيبيعه روحه مقابل أن ينفذ له كل رغباته كما هو معروف في
الأسطورة الأصلية.
زهرة من بستان باكثير:
ورغبة في التنويع وكسر النمطية أدار د· حميد شريط يحمل تسجيلاً نادراً بصوت
باكثير في لقاء له بإذاعة الكويت سنة 8691م عن رسالة الأديب الإسلامي تحدث فيه
باكثير ببلاغة واقتدار عن المواصفات الواجب توفرها في الأديب الجدير بحمل هذه
الصفة، واعتبر تلك الرسالة جديرة بأن يحملها الأدباء العرب أولا· ولا يتسع المقام لسرد ما قاله باكثير
بصوته لكن المهم أنه بهذا التنظير كان أول صو أرهص بالدعوة للأدب الإسلامي بالفعل
وبالقول.
ولا أنسى أن أقول إن الله إذا أراد لفضيلة أن تنتشر قيض لها لسان وقلم محب مخلص
والدكتور محمد أبو بكر حميد من هؤلاء المحبين المتفانين لهذا الأديب الرائد، ولقد
بشرنا أنه على وشك إصدار ديوان باكثير كاملاً في حوالي ألف صفحة وفاء لذكرى باكثير
الـ (53) التي ستحين في نوفمبر 4002م. ويبحث عن ناشر يتولى طباعة هذه البشرى
العظيمة للأدب العربي والإسلامي

ــــــــــــــــــ انتهى ـــــــــــــــ


Fahad Aqeel [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasaa.yoo7.com
حورالعين
أسعائي جديد
أسعائي  جديد


انثى
عدد الرسائل : 9
تاريخ التسجيل : 03/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: مسرح باكثير..ريادة باكثير للأدب الأسلامي سبقت المصطلح.   الإثنين 09 مارس 2009, 4:23 pm

فهد عقيل
جزاك الله خيرا لهذا الطرح والتوضيح
ورحم الله باكثير فقد كان لي شرف قراءة كثير من اعماله التي مهما ضللنا ننهل منها سنجد اننا امام شخصية عبقرية
في مجال الادب بانواعه يجعلك تستمتع بالقرأة لابعد مدى
كما يشرفني ان اقدم باقة من زهر الخزامى لراعي هذا الفكر د0حميد
الذي سخره الله تعالى لنشر هذه الموسوعات من اعمال باكثير
فحمل على عاتقه هذه الامانة وصار مسؤولا عنها ويقدمها على كثير من اعماله ولو ان باكثير كان له ابن
لا اظن انه سيكون اكثر حرصا من د0 محمد حميد على استكمال اعماله ونشرها
فلله دره من رجل حمل كل معاني النبل والشهامة
لكل من قدم وعلق ارق التحايا مع خالص ودي وباقات وردي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
fahad aqeel
مـشـرف الأسعاء الشامل
مـشـرف  الأسعاء الشامل
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 1161
المزاج : أحترام قوانين الأسعاء
الأوسمه : المشرف المتميز
تاريخ التسجيل : 28/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: مسرح باكثير..ريادة باكثير للأدب الأسلامي سبقت المصطلح.   الأربعاء 06 مايو 2009, 10:49 am

حورالعين كتب:
فهد عقيل
جزاك الله خيرا لهذا الطرح والتوضيح
ورحم الله باكثير فقد كان لي شرف قراءة كثير من اعماله التي مهما ضللنا ننهل منها سنجد اننا امام شخصية عبقرية
في مجال الادب بانواعه يجعلك تستمتع بالقرأة لابعد مدى
كما يشرفني ان اقدم باقة من زهر الخزامى لراعي هذا الفكر د0حميد
الذي سخره الله تعالى لنشر هذه الموسوعات من اعمال باكثير
فحمل على عاتقه هذه الامانة وصار مسؤولا عنها ويقدمها على كثير من اعماله ولو ان باكثير كان له ابن
لا اظن انه سيكون اكثر حرصا من د0 محمد حميد على استكمال اعماله ونشرها
فلله دره من رجل حمل كل معاني النبل والشهامة
لكل من قدم وعلق ارق التحايا مع خالص ودي وباقات وردي

تسلم حور العين على المرور الكريم الذي أفلج صدري واشكرك على التعقيب والتوضيح
باكثيررحمة الله عليه أديب ساطع أسمه في الكون زي سطوع الشمس شي معروف
والدكتور محمد حميد ذلك اطال الله في عمره ولا يحرمنا من الاستمتاع بجديد أعماله الأدبية الشيقة والمفيدة والتي في طريقها للنشر فهو يعد ركيزة من الركايز التي يستقيم عليها الأدب الحضرمي.
أكرر شكري الجزيل ودمت.


Fahad Aqeel [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alasaa.yoo7.com
مطراق حنيين
أسعائي مشارك
أسعائي  مشارك
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 52
تاريخ التسجيل : 27/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: مسرح باكثير..ريادة باكثير للأدب الأسلامي سبقت المصطلح.   الخميس 06 أغسطس 2009, 11:50 pm

موضوع وطرح جيد يستحق القراءة والأهتمام .
بارك الله فيك ماقصرت .




شل نفسـك رفع يابن عبادي - سدة الخور والحوطة تنادي
جالك السـيل من مطراق حنيين
كل ماجابه الله زين

للقدر بافتح قلبي على بابين



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مسرح باكثير..ريادة باكثير للأدب الأسلامي سبقت المصطلح.
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأسعاء :: الأسعاء الأدبي والفني :: المقالات الأدبية والخواطر والفن التشكيلي والمسرح-
انتقل الى: