منتدى الأسعاء


ثقافة ، تراث ، فن ، حضاره ، رياضة ، سياسه
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلتسجيل دخول الأعضاءدخول
 
 

  

شاطر | 
 

 فوائد الزنجبيل

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
DicDac
أسعائي نشـط
أسعائي  نشـط


ذكر
عدد الرسائل : 121
الأوسمه : إداري متميز
تاريخ التسجيل : 30/03/2008

مُساهمةموضوع: فوائد الزنجبيل   الخميس 26 يونيو 2008, 11:14 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الزنجبيل من النباتات التي ذكرت في القرآن الكريم في قوله تعالى (ويسُقَونَ فيها كأساً كان مِزاجها زَنَجَبِيلا) وذكر أبو نعيم في كتاب الطب النبوي حديث أبي سعيد الخدري قال: (أهدى ملك الروم إلى رسول الله ( صلى الله عليه وسلم) جرة زنجبيل فأطعم كل إنسان قطعةً، وأطعمني قطعةً)
فإذا اقتصرنا بذكر الآثار الطبية للزنجبيل على الجهاز الهضمي فقط على الرغم من آثاره الإيجابية على الأجهزة الأخرى فإن للزنجبيل الآثار التالية:

1- له فعل مضاد للقيء، أي أنه عند من يشكو من القيء بسبب أي مرض فيمكنه تناول شراب الزنجبيل، وقد تم تجربة ذلك على الإنسان وأثبت فاعليته، وكذلك عند النساء الحوامل اللاتي يشكين من القيء بسبب الحمل، وكذلك يُستخدم لتثبيط الغثيان المترافق مع دوار البحر أو الدوار الناجم عن ركوب المركبات.

2- ويعتبر الزنجبيل طاردٌ للغازات، ويُستخدم في علاج سوء الهضم، والانتفاخ الناجم عن الغازات، وللزنجبيل تأثير جيد على حركة الجهاز الهضمي؛ فهو يزيد من حركة المعدة، ويزيد من امتصاص الدهون والبروتينات، ويرخي العضلات الملساء للأمعاء فيقلل من الآلام الناجمة عن زيادة حركات الأمعاء كما هو الحال في القولون العصبي، ويعمل كمضاد للمغص ومضاد للإسهال.

3- له فعل مدر للصفراء مما بُساعد على هضم الدهون

4- ويعتبر الزنجبيل فاتحٌ للشهية ويستخدم لهذا الغرض؛ حيث أنه يزيد من إفراز اللعاب والعصارة المعوية.

5- له أثر في خفض منسوب الحامض المعوي، وهذا يشابه فعل مضادات الحموضة التي تستخدم في القرحة المعدية والاثنى عشرية.

ويقول الدكتور جميل القدسي في تحضير شراب الزنجبيل:

(أفضل طريقة لتحضير الزنجبيل هي أخذ ما يُعادل ملعقة كبيرة من الزنجبيل الأخضر تُفرم أو تبرش برشاً ناعماً، ثم توضع في ترمس حافظ للحرارة، ويُضاف عليها لتر من الماء البارد, ويغطى الترمس فوراً وينقع هذا الخليط لمدة 12 ساعة.

في حالة الاستعجال لشرب الزنجبيل يمكن أخذ ما يُعادل ملعقة كبيرة من الزنجبيل الأخضر تفرم أو تبرش برشاً ناعما، ثم توضع في ترمس حافظ للحرارة ويضاف عليها لتر من الماء الساخن دون درجة الغليان ويغطى الترمس فورا, وبعد نصف ساعة يُشرب منها إما حسب البرنامج أو كل ثلاث ساعات مرة ما يعادل كوبا صغيراً من الشاي أو حوالي 100 مل, ويجب استخدام هذه الكمية ليوم واحد فقط وفي اليوم التالي يعد كمية أخرى .

عند عدم توفر الزنجبيل الأخضر يمكن استخدام الزنجبيل الجاف، ولكن الجرعة ملعقة صغيرة منه في لتر من الماء ويحضر مثل السابق).

ونعود لسؤالك إن كان هناك آثار ضاره على القولون العصبي، فكما ترين فإن للزنجبيل آثار إيجابية على الألم والانتفاخ وتحسين عملية الهضم ومضاد للإسهال.

أحياناً طريقة التحضير الخاطئة كغلي الزنجبيل الأخضر قد تكون السبب في الأعراض الجانبية، أو زيادة تركيز الزنجبيل فوق المقادير المذكورة سابقاً.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فوائد الزنجبيل
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الأسعاء :: الأسعـاء العلمي والتكنلوجي :: طب الأسرة وصحة المجتمع-
انتقل الى: